فيفا

استمدت شركة فيفا الكويت للاتصالات قوتها السوقية كونها أحد الشركات التابعة لشركة الاتصالات السعودية العريقة Stc، ولذا أقبل عليها المستخدم الكويتي كونه على يقين كامل بأن الخبرة التقنية الطويلة التي تتمتع بها الشركة السعودية ستُلقي بظلالها لا محالة على الشركة الجديدة الوافدة على السوق الكويتية.

هذا المقال نظرة فاحصة عن قرب لشركة فيفا الكويت للاتصالات، والتي باتت في غضون سنوات معدودة أحد أهم روافد الاقتصاد الكويتي.  

تاريخ شركة فيفا الكويت

بحلول منتصف العام 2008 صدر المرسوم الأميري الكويتي رقم 187 بطرح رخصة جديدة لتشغيل وإدارة شبكة ثالثة للمحمول والاتصالات المتنقلة GSM بالأراضي الكويتية، ومن ثَم حازتها الشركة ، وبدأت عملياتها وأعمالها في ديسمبر من نفس العام.

هذه النشأة الحديثة عدَّت الشركة لخدمات الاتصالات المتنقلة بالكويت الشركة الأهم والأكثر تطورًا بالسوق الكويتية، حيث بدأت الشركة تقديم خدماتها التقنية للمستخدمين بأنظمة أكثر تطورًا من سابقتها في مجالا الاتصالات بنفس السوق.

وتجدر الإشارة إلى أن الشركة الكويتية آثرت منذ اللحظة الأولى للعمل جعل كل التعاملات الخدمية والتقنية والمالية المقدمة للعملاء على الأراضي الكويتية ممكنة ومتاحة بأبسط الطرق والوسائل، وشمل ذلك كل عمليات الاتصالات ونقل المعلومات، وصولًا إلى التجارب الترفيهية.

هذه الميزة عززت من التواجد والرسوخ السريعين لشركة فيفا في السوق الكويتي، خصوصًا مع رؤية الشركة القاضية بأهمية التواصل المستمر مع العملاء والاستماع لهم، وبالتالي تقديم كل الخدمات التقنية إليهم على النحو الذي يُلبي كافة طموحاتهم وتطلعاتهم.

عميل فيفا الكويت مختص بمميزات خاصة

الأداء الفعلي والواقع الملموس يشهدان بأن مستخدم خدمات الشركة الكويتية يحظى بمجموعة من أحدث الخدمات والتقنيات قد لا تتوافر في شركات اتصالات كويتية أخرى.

وإذا مررنا سريعًا على بعض الأمثلة سنجد مثلًا أن سرعات الإنترنت المقدمة من الشركة هائلة وغير مسبوقة بكل المقاييس، ويرجع ذلك إلى تطبيق تقنية 4G LTE والتي تعد الأحدث والأكثر تطورًا بالعالم كله، علاوةً على تطبيق تقنية السرعات العالية (HSDPA) التي جعلت خدمات فيفا الكويت التي تقدم للعملاء الأكثر كفاءة وسرعة مقارنةً بشركات أخرى.

هل تود الحصول على تطبيقنا?

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى