شحن ليبارا | تعرف على طريقة شحن ليبارا بأسهل طريقة

خصصت شركة ليبارا آلية واضحة لتنفيذ شحن ليبارا بسهولة وسرعة، حيث استقر في قناعة الشركة أن عملية شحن رصيد ليبارا تعد من المُؤِّرقات التي قد تستعصي على البعض سواءً من ناحية التوقيت وتذكره أو من ناحية آلية تعبئة الرصيد ذاتها.

كيف يتم شحن ليبارا بطريقة صحيحة؟ هذا ما سنُجيب عليه في السطور التالية.

 

ليبارا عالم من الخدمات اللامحدودة

من بين العديد من الخدمات التي تقدمها شركة ليبارا العالمية لمستخدميها على الأراضي السعودية خدمة شحن ليبارا موبايل لضمان عدم انقطاع القدرة على اجراء المكالمات الهاتفية أو تصفح الانترنت على الجوال.

وتبعًا لرؤية الشركة القاضية بوجوب جعل القدرة على الحصول على الخدمة في متناول الجميع مهما اختلفت مستوياتهم التعليمية أو لغاتهم الأم؛ خصصت الشركة في آلية الشحن الرصيد الطريقة الأسهل والأسرع والأكثر تجاوبًا مع القدرات التعليمية واللغوية لكل مستخدم.

وبذلك يعد شحن ليبارا هو الأسهل مقارنةً بشركات اتصالات أخرى لا تُراعي خدمة عملائها على نحو يرضيهم هم ولا يرضيها هي.

كيفية شحن ليبارا

طريقة شحن ليبارا ؛ آلية الشحن تتم عبر قسيمة رصيد مخصصة لهذا الغرض تحديدًا ومتوافرة في كل منافذ البيع المعتمدة من الشركة وهي منتشرة في كل ربوع المملكة العربية السعودية.

وما إن يقوم العميل بشراء القسيمة (كارت الشحن) بالقيمة المالية التي يرغب في تعبئتها كرصيد لشحن ليبارا يكون أمامه خيارات ثلاثة هي:

الاتصال على كود شحن ليبارا *111* رقم البطاقة* الرقم السري# حيث سيتم إعادة شحن ليبارا الرصيد فورًا.

كما يمكن لإعادة الشحن الاتصال على الكود *000# لتظهر قائمة الـ USSD ومنها تُتبع التعليمات لإعادة الشحن، وهي الضغط على الخيار 1 ثم اتباع التعليمات لإدخال الرقم السري لقسيمة الشحن ومن ثَم إعادة الشحن فورًأ.

عند الاتصال على الرقم 1755 ثم الضغط على الخيار 3، ثم إدخال رقم الشريحة، ثم إدخال رقم إعادة الشحن السري المسجل على القسيمة تتم عملية شحن ليبارافوريًا.

إذا كان العميل يمتلك حسابًا على صفحة ماي ليبارا بالموقع الإلكتروني الرسمي للشركة يمكنه من خلال هذا الحساب اختيار إعادة الشحن وإدخال الرقم السري على القسيمة لتتم عملية الشحن.

وفي النهائة نكون قد إستعرضنا معكم طريقة شحن ليبارا  بأسهل الطرق الممكنة.

هل تود الحصول على تطبيقنا?

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى